وفاة الكاتب و المفكر التونسي عبد الوهاب المؤدب

 

 

يفارقنا الصديق الأديب عبد الوهّاب المؤدب بعد مكابدة المرض العضال و قد عهدته زميلا في جامعة ننتار و رفيقا في الكتابة طيلة هذه السنين في ديار الغربة.

ولم يتوان عبد الوهاب أبدا في نقاشاتنا المتعددة و المختلفة حول أرضنا الحبيبة تونس من الدفاع عن حرية الاعتقاد والإسلام الحداثي مرورا بالقيم الأخلاقية السامية و المتسامحة. و ما كان اهتمامه بالتصوّف الإسلامي إلا تجّذرا في الروحانيات كوسيلة لصدّ العنف و رفضه. كتاباته في التراث و اهتماماته الإذاعية و الصحفية بالحضارة الإسلامية كانت من شواغله المعرفية الكبرى، من فن و جمالية و دين و سياسة و رغم بعض السجال الذي كان يتبع مواقفه الجريئة ، كان بعيدا عن اللغو و المساهمة في الخطابات الرديئة والوضيعة.
تخسر تونس أحد مثقفيها البارزين الذي تشهد له العديد من الأوساط الغربية و العالمية بقيمته الفكرية
كل التعازي القلبية و الأخوية إلى عائلته و أهله و أصدقائه
 

رحم الله الفقيد عبد الوهاب المؤدب
 


طاهر البكري

Related Posts

تكوينات (1)

09/09/2008

باب المتوسط تقدم مجموعة قصائد بعنوان "تكوينات" للشاعر العراقي عدنان الصائغ.

هل أنتجت الثورة موسيقاها؟

17/07/2012

هل أفرزت الانتفاضة الثورية التي بدأت في مصر في الخامس والعشرين من يناير 2011 موسيقى ثورية؟ أو بشكل أدق موسيقاها الثورية الخاصة؟ سؤال يشغل بال الكثيرين خاصة في الخارج

العـرش والنّعش

29/05/2008

اهتزّ البحر وانتفض الموج وتلاطم، تكاثر الزبد كفقاقيع ريق جمل هائج. ما دام الموت قدرنا فلم نهرب منه ؟